تفاصيل التشريع :

البحث الحر بمواد التشريع :         

        


 
 

التصنيف : رواتب واجور|شؤون اجتماعية
الجهة المصدرة : العراق - اتحادي
نوع التشريع : امر
رقم التشريع : 17
تاريخ التشريع : 25-12-2004
سريان التشريع : غير ساري
عنوان التشريع : الحقوق التقاعدية الممنوحة للموظف الشهيد والمتوفين من الوزراء وذوي الدرجات الخاصة والمدراء العامين
المصدر : الوقائع العراقية |رقم العدد : 3990| تاريخ العدد :25-12-2004| رقم الصفحة : 4| عدد الصفحات :2|
مجموعة القوانين والانظمة | تاريخ : 2004|
ملاحظة:  حل قانون تعويض المتضررين جراء العمليات الحربية والاخطاء العسكرية والعمليات الارهابية رقم 20 لسنة 2009 محل هذا القانون بموجل المادة 16 منه

 
عدد مواد التشريع :2   مواد التشريع :                                                                      1             الصفحه : 1
 

استناد

استنادا الى احكام الفقرة ا من المادة السادسة والعشرين من قانون ادارة الدولة العراقية للمرحلة الانتقالية، واحكام القسم الثاني من ملحقه، وبناءً على موافقة مجلس الرئاسة، قرر مجلس الوزراء اصدار الامر الاتي: -

اولا  - يعد شهيدا الموظف الذي يقتل نتيجة عمل ارهابي اثناء تاديته الخدمة الوظيفية او بسببها.
2- يمنح خلف الموظف المشمول بحكم الفقرة 1 اعلاه، راتبا تقاعديا مساويا لمجموع اخر راتب ومخصصات كان يتقاضاه معيلهم.
ثانيا - يمنح خلف الوزير ومن بدرجته ومن يتقاضى راتب ومخصصات وزير والمدير العام ومن بدرجته فاعلى، اذا توفي اثناء الخدمة، راتبا تقاعديا نسبة 80% من مجموع اخر راتب ومخصصات كان يتقاضاه معيلهم.
ثالثا  - اذا احيل الموظف على التقاعد لاصابته بعجز يمنعه كليا عن اداء اعماله الوظيفية نتيجة عمل ارهابي، فيمنح راتبا تقاعديا يعادل نسبة 80% من اخر راتب ومخصصات كان يتقاضاه قبل الاصابة.
رابعا - اذا احيل الموظف على التقاعد لاصابته بعجز نتيجة تعرضه لحادث غير ما ذكر في البند ثالثا اعلاه اثناء الخدمة وبسببها، فيمنح راتبا تقاعديا يعادل نسبة عجزه من الراتب الذي كان يتقاضاه بتاريخ اصابته بالعجز.
خامسا - يلغى قرار مجلس قيادة الثورة المنحل رقم 123 في 29/11/1995، ويستمر تطبيقه على الحالات السابقة الواقعة في ظل نفاذه قبل تاريخ 9/4/2003.
سادسا - لا يعمل باي نص قانوني يتعارض واحكام هذا الامر.
سابعا - لوزير المالية اصدار التعليمات اللازمة لتسهيل تنفيذ هذا الامر.
ثامنا  - ينفذ هذا الامر من تاريخ صدوره، ويطبق باثر رجعي على حالات الاستشهاد والوفاة والعجز بعد تاريخ 9/4/2003، وينشر في الجريدة الرسمية.
كتب ببغداد في اليوم السابع عشر من شهر شوال لسنة 1425 هجرية الموافق لليوم الثلاثين من شهر تشرين الثاني لسنة 2004 ميلادية
 


                                                                                   الدكتور اياد هاشم علاوي
                                                                                     رئيس مجلس الوزراء






الاسباب الموجبة

نتيجة للدور المقدس الذي يؤديه الموظف في هذه المرحلة الحرجه من تاريخ العراق , و نظرا لاستهداف الزمر الارهابية لمؤسسات الدولة و كوادرها بغية اصابتها بالشلل , و من اجل ضمان حياة كريمة للموظف و عياله , و من اجل ضمان حياة كريمة لعوائل الكوادر القيادية في الدولة في حالة فقدانهم معيلهم اثناء تاديته الخدمة
فقد شرع هذا الامر